اليابان تسجل فائضا تجاريا مع انخفاض الصادرات والواردات في أكتوبر 2019

سجلت اليابان فائضا تجاريا في شهر أكتوبر الفائت، وهو أول فائض منذ أربعة أشهر، حيث انخفضت الصادرات إلى الولايات المتحدة وتراجعت أسعار النفط، وكانت قد أعلنت وزارة المالية يوم الأربعاء أن الفائض في اليابان بلغ 17.3 مليار ين (159 مليون دولار).

وانخفضت الصادرات إلى الولايات المتحدة بنسبة 11 ٪ في شهر أكتوبر الماضي، بما في ذلك السيارات وقطع غيار السيارات، مسجلة الشهر الثالث على التوالي من الانخفاضات.

وقالت الوزارة إن الواردات من الولايات المتحدة انخفضت بنسبة 17 ٪، مثل المنتجات الزراعية ووقود الغاز.

كما انخفضت الصادرات والواردات إلى مناطق أخرى، بما في ذلك أوروبا والصين.

لقد أثرت حرب التعريفات بين الولايات المتحدة والصين في جميع أنحاء آسيا، مما ألحق الضرر بالمصنعين وسلاسل التوريد.
فيما زاد الخلاف بين اليابان وكوريا الجنوبية حول صادرات التكنولوجيا الفائقة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.