الرئيس الكولومبي يقرر حظر التجول في العاصمة بوغوتا بسبب المظاهرات

أمر الرئيس الكولومبي إيفان دوكي بحظر التجول في عاصمة البلاد بوغوتا وسط استمرار الاضطرابات في أعقاب مسيرة حاشدة.

وأعلن الرئيس على تويتر أنه طلب من رئيس بلدية بوغوتا فرض حظر التجول ابتداءً من الساعة 9 مساءً في كل المدينة.

ويأتي حظر التجول بعد يوم واحد من خروج ما يقدر بنحو 250000 شخص إلى الشوارع في واحدة من أكبر المسيرات في البلاد في التاريخ الحديث، فيما كانت هناك اشتباكات متفرقة بين المتظاهرين والشرطة يوم الجمعة.

وقام متطوعون بمسح الكتابة على الجدران خارج المباني التاريخية وحطموا الزجاج في أعمال نهب للمحال تجارية في كولومبيا يوم الجمعة وسط اضطرابات متفرقة في أعقاب احتجاجات وطنية ضخمة في اليوم السابق.

ودعت النقابات العمالية وقادة الطلاب الكولومبيين إلى إحراق الأواني والمقالي مساء الجمعة في مظاهرة احتجاج أخرى، بينما أعلنت السلطات أن ثلاثة أشخاص لقوا حتفهم في اشتباكات ليلية مع الشرطة.

حث منظمو الاحتجاجات الرئيس إيفان دوكيه على إقامة حوار مع مجموعات السكان الأصليين والطلاب والعمل لمناقشة الإصلاحات المحتملة وانتقدوه لعدم تناول شكاوى المتظاهرين مباشرة في خطاب في وقت متأخر من الليل.

قدر المسؤولون أن 250،000 متظاهر شاركوا في مظاهرات احتجاج حول كولومبيا ، وكانت مظاهرات سلمية إلى حد كبير انتهت بمواجهات متفرقة بين الشرطة والمتظاهرين الذين خربوا محطات الحافلات ونهبوا الشركات.

وتأتي هذه الاضطرابات في الوقت الذي تشهد فيه أمريكا اللاتينية موجة من السخط، مع مظاهرات حاشدة في بلدان مثل شيلي وبوليفيا والإكوادور، حيث يخرج المواطنون المحبطون من قادتهم السياسيين إلى الشوارع.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.