قصة مهسا أميني كاملة بالتفصيل

تعرف معنا عزيزي المتابع الكريم على قصة مهسا أميني كاملة بالتفصيل، من هي مهسا أميني ويكيبيديا، وما هو سبب وفاة مهسا أميني الحقيقي، ردود الأفعال بعد وفاة مهسا أميني.

حيث تم تداول اسم الشابة الإيرانية مهسا أميني على نطاق كبير اليوم من خلال مختلف منصات التواصل الاجتماعي، حيث تم الإعلان عن وفاتها مساء أمس الجمعة 16/ 9/ 2022.

وقد شكل خبر وفاة الفتاة العراقية مهسا صدمة كبيرة في الأوساط العالمية، إضافة لسيطرة الغضب على الشارع العالمي والإيراني.

من هي مهسا أميني ويكيبيديا

هي مهسا أميني شابة إيرانية الجنسية، تبلغ من العمر 24 عام، وقد فارقت الحياة عقب اعتقالها من الشرطة الإيرانية المسؤولة عن ارتداء الحجاب في العاصمة الإيرانية طهران.

قصة مهسا أميني كاملة بالتفصيل

نشرت كافة وسائل الإعلام العالمية قصة مهسا أميني، الشابة الإيرانية التي فارقت الحياة بعد إلقاء القبض عليها من الشرطة الإيرانية المسؤولة عن تطبيق إرتداء الحجاب بشروط حادة بدرجة كبيرة.

وكانت مهسا أميني في زيارة لعائلتها المقيمة في طهران، بحيث تقيم أميني في إقليم كردستان العراق، وقد ألقت الشرطة الإيرانية على الفتاة الشابة لكونها غير ملتزمة بالحجاب الشرعي.
حاول شقيق أميني أن يخلصها من يد الشرطة، ولكن تم إجبارها على ركوب سيارة الشرطة، وابلغوا أخوها أنها ستخرج خلال ساعة بعد أن يقوموا بتثقيفها بأمور ديناها بطريقة صحيحة كما يرون هم.

وتوجه الأخ لقسم الشرطة، لكي يستقبل أخته، لكنه فوجىء بسيارة الإسعاف تحمل اخته، وتتوجه بها إلى المستشفى، ويدعى المسؤلون أنه أصيبت بهبوط في القلب أو سكتة دماغية.

وتشك أسرة المرحومة أميني، وكذلك الكثيرون أنها تلقت الكثير من التعذيب والإهانة، مما جعلها تفقد حياتها على الفور، حيث أكدت الأسرة أن ابنتهم لم تعاني من أي ؟أمراض في السابق.

قصة مهسا أميني كاملة بالتفصيل
تفاصيل وفاة مهسا أميني القصة كاملة

سبب وفاة مهسا أميني

تؤكد عائلة الفتاة بأن الوفاة ناجمة من التعذيب، الذي تعرضت له أميني من قبل منظمة الإرشاد الإيرانية، لرفضها ارتداء الحجاب بالشكل المتزمت الذي يريدونه إلى جانب مقاومتها الجهات الأمنية.

وقد ذكرت النشطة الإيرانية مسيح علي نجاد بأن الفتاة تعرضت للضرب المهين والمؤذي، الذي جعلها تدخل في غيبوبة وقد توفيت على إثره.

اقرأ أيضًا: سبب وفاة مهسا أميني الشابة الإيرانية الحقيقي

ردود الأفعال بعد وفاة مهسا أميني

إليكم بعض من ردود الأفعال بعد وفاة مهسا أميني الشابة الإيرانية، التي توفت في أحد أقسام الشرطة الإيرانية، في ظروف غامضة.

كتب مستشار الأمن القومي للرئيس الأمريكي جو بايدن على منصة التواصل الاجتماعي تويتر:

يساورها قلق عميق إزاء وفاة محسا أميني، البالغة من العمر 22 عاما، التي أفادت التقارير بأنها تعرضت للضرب أثناء احتجازها على أيدي شرطة الأخلاق الإيرانية.

علق مسؤول إيراني رفيع المستوى على هذه الحادثة قائلًا:

موتها لا يغتفر. وسنواصل محاسبة المسؤولين الإيرانيين على مثل هذه الانتهاكات لحقوق الإنسان.

قد كتبت الناشطة الإيرانية مسيح علي نجاد على صفحتها الرسمية على منصة التواصل الاجتماعي تويتر قائلة:

أن الفتاة دخلت في غيبوبة بسبب “تعرضها لضرب مبرح” بعد أن تم توقيفها من قبل شرطة الأخلاق.

اقرأ أيضًا: ماهو مرض علي خامنئي المرشد الإيراني.. حقيقة وفاة علي خامنئي

زر الذهاب إلى الأعلى