مسلح فلوريدا زار الشرطة 39 مرة خلال سبع سنوات

مسلح فلوريدا  زار الشرطة 39 مرة خلال سبع سنوات

    مراهق يطلق النار علي زملائه وفي تفاصيل ذلك أعلنت الشرطة عن قيامها بزيارتها لسبعة عشر طالبا ومدرسا في مدرسة بفلوريدا 39 مرة خلال سبع سنوات، وتظهر الوثائق التي نشرتها شبكة "سي إن إن" أن نواب بروارد شريف ردوا على 39 مكالمة من عام 2010 في منزل عائلة نيكولاس كروز.

    حيث عاش مع أخيه ووالدتهما بالتبني بعد وفاة والدهما المتبني حيث ، تم بيع المنزل بعد وفاة الأم، ليندا كروز، في نوفمبر، على الرغم من أن العديد من المكالمات لا تتضمن تقريرا مكتوبا كمتابعة، كما ذكر البعض أنه قد أعرب عن اهتمامه بامتلاك بندقية، تقارير بوزفيد، حيث إستغرقت مذبحة المدرعات في فلوريدا سبع دقائق فقط لقتل 17 شخصا ، وقال ميليسا ماكنيل محامية كروز للصحفيين يوم الخميس انه حزين و نادم  مضيفا انه "كائن بشري مكسور" ، وكان لمحامي الدفاع ذراعها حول مُكبل اليد البالغ من العمر 19 عاما خلال أول جلسة استماع للمحكمة، حيث أعيد حبسه بعد اتهامه ب 17 تهمة بالقتل العمد.

    ويتهم الشاب بقتل 17 طالبا ومدرسا في مدرسة مرجونى ستون يمان دوغلاس الثانوية في باركلاند على حافة ايفرجليدز بعد ظهر اليوم الأربعاء، واعترف مكتب التحقيقات الفدرالي أنه تم تحذيره عنه في عام 2017 وهناك مطالبات كروز، الذي كان يتيما بعد وفاة والدته في العام الماضي، كان جزءا من مجموعة متفوقة بيضاء.

     وقالت الشرطة انه بعد إطلاق النار، ترك كروز مدرسته السابقة، التي طرد منها، وزار مخزن وول مارت قبل شراء مشروب من مترو الإنفاق ثم توقف في فندق ماكدونالدز، وقد اعتقل الرجل البالغ من العمر 19 عاما بعد 40 دقيقة من قبل ضابط الشرطة مايكل ليونارد بعد أن رأى شخصا يطابق وصف المشتبه به وأوقفه وهو يسير على رصيف.

     اعترف كروز بتنفيذ إحدى احدث حوادث إطلاق النار في المدارس الأمريكية، وفقا لما ذكره تقرير لقسم الشرطة، نيكولاس كروز: ما نعرفه عن مشتبه به في إطلاق النار على فلوريدا وقال بيان من مكتب شريف مقاطعة بروارد إن المراهق قال للضباط انه "بدأ إطلاق النار على الطلاب انه رأى في الممرات وعلى أرض المدرسة".

    وقال التقرير انه "جلب مجلات إضافية محملة إلى حرم المدرسة واحتفظ بها مخبأة على ظهره حتى وصل إلى الحرم الجامعي لبدء اعتداءه"، وقال كروز إن كروز أوقف إنذار الحريق بالمدرسة ليخرج جميع الطلاب وعندما بدئوا بالفرار من إطلاق النار فانه تجاهل بندقية أر -15 وقميصه حتى يتمكن من المزج داخل الحشد.

    حيث يعتقد إن المراهق الذي عمل لحساب بائع التجزئة "شجرة الدولار" كان يتلقى تدريبا شبه عسكرية في تالاهاسى مع مجموعة سوبريماسيست جمهورية فلوريدا - حيث قال زعيم المجموعة انه عضو، بيد إن متحدثا باسم الشرطة في تالاهاسى قال انه لا توجد "علاقات معروفة" بين المشتبه فيه والجماعة.
    روان محمد
    @مرسلة بواسطة
    كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع النصر الإخباري .

    إرسال تعليق