أب ينقذ إبنته من الموت بإرضاعها طبيعياً

أب ينقذ إبنته من الموت بإرضاعها طبيعياً

    تولى والد أميركي المسؤولية عن الرضاعة الطبيعية بعد أن عانت زوجته من نوبات خطيرة والولادة عن طريق تركيب معدات مساعدة على صدره، كما  تم إعادة نشر صور هذا الحادث آلاف المرات على الشبكات الاجتماعية خلال الأيام القليلة الماضية، حيث  وقع حادث الولادة في الأسبوع الماضي ، نيسان / أبريل بعد أن جاء الزوجة وزوجها ماكسيميليان إلى المستشفى للحصول على ابنتهما روزالي.

    كان هنا أن ماكسيميليان ، والد الطفل حاضراً وتطوع اللأطباء والممرضات لأداء دور مصطنع في الرضاعة الطبيعية ، حيث حاول الممرضون تطبيق فكرة "تعظيم الاتصال الجلدي" بين الرضيع والوالد،  قال الأب لهيئة الاذاعة البريطانية (بي.بي.سي) "جاءت الممرضة مع ابنتي الصغيرة الجميلة.

    في وقت لاحق قالت الممرضة إنه يجب أن نعطي الرضيع كوباً صغير من الفيتامينات ، وإذا لزم الأمر ، ضع أطراف أصابعه في فم الفتاة الرضيعة لإعدادها لامتصاص الثدي، سألت الممرضة فيما بعد عما إذا كنت سأقوم برضاعة ابنتي عن طريق تركيب مفصليات اصطناعية وربطها بزجاج الحليب.

     كما أقول دائما، نعم ، أنا لا أفعل ذلك، لم يسبق لي تجربة مثل هذه التجربة من قبل ، ولا أعتقد أني الآن (الأب) الذي يعتبر الأول من أعطى الحليب لابنتنا، حيث اكتسب ماكسيميليان تجربة عميقة ونادرة على شبكات التواصل الاجتماعي في الماضي ، والتي استقبلت الكثير في الأسبوع الماضي وردود أصحاب التعليقات علي تلك الشبكات.

    والجدير أن تلك الحالة والتي تعتبر الأولى من نوعها والتي تطبق علي والد الفتاة الرضيعة.
    روان محمد
    @مرسلة بواسطة
    كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع النصر الإخباري .

    إرسال تعليق