تم اعتقال الصيدلي البريطاني الذي انضم إلى داعش

تم اعتقال الصيدلي البريطاني الذي انضم إلى داعش
    لقبض على رجل بريطاني للاشتباه في كونه عضوًا في مجموعة تنظيم الدولة الإسلامية (ISIL) في سوريا، وقال إنه صيدلي من برمنجهام بإنجلترا ،أنا صيدلي من المملكة المتحدة ، أعمل في المستشفيات منذ وصولي" ، كما صرح أثناء محاولة إعتقاله كما ووجهت الإتهامات إلي  ثلاثة رجال بريطانيين على الأقل متهمين بالانضمام إلى داعش موجودون في مراكز احتجاز كردية وأمريكية في سوريا، ومن بين هؤلاء شافي الشيخ وإليكساندي كاتي ، وهما بريطانيان من لندن يلقبون بـ "البيتلز".

    واعتقل الاثنان في يناير من هذا العام، ويعتقد المسؤولون الأمريكيون أن هؤلاء الأشخاص ينتمون إلى مجموعة تضم أكثر من 27 من محتجزي الرهائن ويعذبون العديد من الأشخاص الآخرين.

    القوات الكردية أخذت "أنوار ميا" قبل شهر في محافظة ديرالزور شمال شرق سوريا، في مقطع فيديو من لحظة اعتقاله على تويتر ، يقول السيد ميا إنه عاش في سوريا منذ ما يقرب من أربع سنوات، يقال إنه في السجن في شمال سوريا ، الذي يسيطر على القوات الأمريكية الخاصة، كما ظهر في فيديو نشرته آكا ميا ، بينما أغلقت عينيها ، تقول إنها تعمل طبيبة في داعش لمدة أربع سنوات.

    إرسال تعليق