ما حكم اكتتاب امريكانا حلال أو حرام حسب مفتى المملكة

تعرف معنا ما حكم اكتتاب امريكانا حلال أو حرام حسب مفتى المملكة، حيث كثر تساؤل هل اكتتاب أمريكانا حلال إسلام ويب ؟، هل منتجات أمريكانا حلال ؟.

فقد قام الكثير من الناس بالاكتتاب في أمريكانا وأسهم أخرى، وقد حال بين الكثيرين والقيام باتخاذ قرار الاكتتاب في أمريكانا وغيرها، عدم معرفتهم ما إذا كان اشتراكهم حلال أم حرام؟

ويعد هذا أحد أكثر القرارات القانونية، التي تم البحث عنها بكثرة في الآونة الأخيرة، حيث تعد شركة أمريكانا هي شركة أغذية متعددة المنتجات لديها الكثير من الفروع في الدول العربية.

ويبلغ عدد العاملين في شركة أمريكانا، حوالي 60000 موظف، منذ عام 1964، وقد تم افتتاح الفرع الأول من الشركة بدولة الكويت العربية، ثم دول الخليج العربي، ثم بعض الدول الآسيوية مثل كازاخستان.

وسوف نوضح الآن تفاصيل ما حكم اكتتاب امريكانا حلال أو حرام حسب مفتى المملكة، هل اكتتاب أمريكانا حلال إسلام ويب ؟، هل منتجات أمريكانا حلال ؟.

ما حكم اكتتاب امريكانا حلال أو حرام حسب مفتى المملكة

إن الانضمام إلى شركة أمريكانا حلال بما أنه يتوافق مع كافة المتطلبات القانونية، حيث أن الشركة لا تتعامل مع البنوك ذات الفائدة العالية.،وقد جاءت تلك الفتوى بشكل عام ولا يخص شركة بعينها وإنما يخص جميع الشركات التي تكون على نفس الشاكلة.

ما حكم اكتتاب امريكانا حلال أو حرام حسب مفتى المملكة
امريكانا اكتتاب حلال أم حرام

هل اكتتاب أمريكانا حلال إسلام ويب

إليكم نص فتوى اكتتاب أمريكانا، كما ذكره علماء موقع الويب الإسلامي، والتي أتت بشكل عام ولا يخص شركة بعينها وإنما يخص جميع الشركات التي تكون على نفس الشاكلة:

” تختلف أحكام الاستثمار في الشركات باختلاف أنشطة الشركة، حيث يُحظر على الشركات التي يُحظر عملها الأساسي مثل البنوك القائمة على الفائدة، شراء الأسهم بموجب اتفاقية، كما أن الشركات التي يكون مصدر أعمالها حلال ولا تشارك أنشطتها في معاملات مخالفة للشريعة، مثل إيداع جزء من رأس مالها في البنوك القائمة على الفائدة، يمكنك شراء تلك الأسهم والاستثمار فيها عن طريق أخذ الفائدة وتوزيعها على المساهمين، أما الشركات المسموح لها بالعمل وتحتفظ ببعض أموالها في البنوك الربوية، فإن أصح رأي للعلماء أنه لا يجوز لهم المشاركة”.

هل منتجات أمريكانا حلال

تعد جميع منتجات شركة أمريكانا للأغذية حلالاً، فمنذ تأسيسها بالكويت 1964 بالكويت، حيث أن جميع عملياتها تتوافق مع مبادئ الشريعة الإسلامية في مجال الأغذية أو المطعم تابع للشركة، كما أن كافة منتجات أمريكانا حلال للشيعة.

زر الذهاب إلى الأعلى