رواية ميرا تفجر غضب الأردنيين.. رواية ميرا قصص إباحية موجهة للأطفال

رواية ميرا

وصف الشعب الأردني “رواية ميرا” للكاتب قاسم توفيق بـ اشد العبارات والتي منها رواية ميرا الجنسية، او رواية ميرا الإباحية ، انها تؤسس لعصر البيدوفيليا والتي تصور قصص نسجها الكاتب عن علاقات جنسية كاملة على هيئة رواية تقدم للأطفال.

وقد شهدت مواقع التواصل الاجتماعي في الأردن، ومحركات البحث ضجة بعد إنتشار بيع “رواية ميرا” الفاضحة ، وتسببت في موجة جدل وغضب واسعين نرصد لكم تفاصيل وأحدث الضجة التيتسببت بها.

فقد أحدثت رواية “ميرا” للكاتب الأردني قاسم توفيق، حالة من الذعر لدى الشارع الأردني ، وهاجمها النشطاء كونها رواية جنسية تخدش الحياء وتدعو للإباحية، حسب وصفهم.

رواية ميرا تسبب في إقالة وزيرة الثقافة الأردنية

فقد طالب النائب عماد العدوان وزيرة الثقافة الأردنية هيفاء النجار بالاعتذار والإستقالة من منصبها ،بعد فضيحة رواية ميرا المثيرة جنسياً والخادشة للحياء العام.

حيث تم التصريح من وزيرة الثقافة هيفاء النجار، بـاعتماد “رواية ميرا” للكاتب الأردني قاسم توفيق في مكتبة الأسرة التابعة للوزارة والموجهة للاسرة والأطفال.

تسببت “رواية ميرا”، في غضب عارم بالشارع الأردني ، حيث تاتي بعد انتهاء عصر المثلية الجنسية ، لبداية عصر البيدوفيليا “التحرش الجنسي بالأطفال أو الاعتداء الجنسي على الطفل”، والرواية المشار إليها تم اعتمادها من قبل وزارة الثقافة الأردنية.

وقد أعيد نشرها ضمن برنامج مكتبة الأسرة لهذا العام، الأمر الذي دفع نشطاء أردنيين للمطالبة بإقالة وزيرة الثقافة هيفاء النجار، ويأتي ذلك رغم قرار الوزارة سحب “رواية ميرا”، والصادرة عن دار نشر أردنية منذ 3 سنوات، وأعيد نشرها ضمن برنامج مكتبة الأسرة الجديد.

إقرأ أيضا: ما هي رواية ميرا المثيرة للجدل؟ للكاتب قاسم توفيق

رواية ميرا تثير الجدل بين الأردنيين

البحث عن الشهرة والمجد دفع كاتب “رواية ميرا” الى بكتابة قصص و أشياء تحدث بين رجل وامرأة في فراش أو ممارسة قذرة في دورات المياه، حيث تخطى الأمر ذلك للكتابة في اللواط والسحاق وممارسة امرأة للجنس مع طفل.

“رواية ميرا” تعتبر مثال على هذا الإنحطاط، حيث يصدر للشعب الأردني أن كل هذا تراث حسن وجميل ولا يزعج أصحاب نظرية التنوير الثقافي، والأغرب أن هذه رواية مدعومة من وزارة الثقافة الاردنية.

ففي الوقت الذي يكاد لا يجد الأردني قوت يومه تخرج وزارة الثقافة الأردنية بهذا العهر والتخلف “التنويري” وثقافة الإنحطاط ، تطل على المجتمع بـ “رواية ميرا” بمزاعم تقبل الآخر، ويذكر ان هذه ليست رواية انما لغة شوارع للاسف وتباع بمبلغ.

فهل رواية ميرا تُصنف بالنسبة لوزارة الثقافة ضمن الأدب و الفن، وطالب العديد بضرورة استقالة وزيرة الثقافة ، ولا يكفي مع كل خطأ أو مصيبة يصدر ببيان توضيح أو اعتذار على استحياء .

فمن المخجل والمعيب لوزارة تدعي الثقافة تنشر هكذا رواية تناقض في محتواها مع ثقافتنا وأعرافنا وديننا، تروج بطريقة صريحة وضمنية للبيدوفيليا.

رواية ميرا للكاتب الأردني قاسم توفيق في مهرجان القراءة للجميع، والذي تقيمه وزارة الثقافة سنويا ،لتشحيع القراءة واقتناء الكتب بأسعار رمزية .

تحميل رواية ميرا المثيرة للجدل كاملة
رواية ميرا المثيرة للجدل
تحميل رواية ميرا المثيرة للجدل كاملة
رواية ميرا المثيرة للجدل

الرواية تتحدث في طياتها عن مشاهد جنسية وكلمات بذيئة ، حيث إحتوت على قصص ونصوص وعبارات خادشة للحياء بشكل صارخ.

وقال المغردون ان الكتاب يتفننون في نشر الرذيلة، يجتهدون بكل ما أوتوا من قذارة لهدم القيم السامية، ولقتل الطهر في قلوب الاجيال والاطفال بـ رواية ميرا .

سحب رواية ميرا من الأسواق بعد الضجة

فقد اعلنت وسائل إعلام أردنية أن الوزارة قررت سحب رواية ميرا للكاتب الأردني قاسم توفيق، والصادرة عن دار نشر أردنية منذ 3 سنوات، وأعيد نشرها ضمن برنامج مكتبة الأسرة لهذا العام.

البيان أضاف، أنه تم سحب الرواية من معارض القراءة للجميع في جميع مراكز التوزيع في المملكة، وذلك نتيجة لملاحظات وردت من بعض زوار مراكز البيع، وان الوزارة بصدد إعادة تقييم الرواية.

حكم قراءة رواية ميرا والقصص الجنسية؟

فقد اجاب الداعية المصري الشيخ أحمد نبيل شمس الدين حول حكم قراءة رواية ميرا وكافة القصص الجنسية، وجاءت الاجابة عبر مقطع فيديو نشره الشيخ عبر صفحته الرسمية .