فضيحة سوري يمارس الجنس مع صديقة أمام زوجته في المانيا

ضجت مواقع التواصل بفيديو لاجئ سوري “شاذ” ، مارس الجنس مع صديقه الانثوي أمام زوجتة، والتي كشفت أن اصدقاءه ينظرون اليهما، وكشف الشاب السوري أنة يهتم بالعلاقة الجنسية مع صديقه بالرغم من زواجة من لاجئة سورية.

حيث كشف قال محمد كاظم هنداوي مدير المنظمة العربية الأوروبية لحقوق الإنسان إن الزوج قال للسيدة السورية: “أنا ما فيني أتجوز.. ولا عندي القدرة.. وبشتغل على موضوع إني أتحول.. بشكل كامل.”

صدمة لاجئة سورية بمثلية زوجها

وقد تفاجأت لاجئة سورية في ألمانيا بميول زوجها الجنسي، بعدما رافق صديقه لممارسة العلاقة الحميمة سويا، وقال أن الفتاة أخبرته أنها تطلب منه المساعدة لترجع إلى أهلها في سوريا.

حيث تعيش اللاجئة السورية حالة من الذهول، وقد بدأت قصتها بالسفر إلى ألمانيا بعد لم الشمل مع خطيبها، عقب وصولها إليه والزواج منه تفاجأت بمثليته الجنسية، وأنة يمارس الجنس مع رجال.

وأضافت ان الزوج ، قال لها بصراحة أهلي أجبروني إني أخدك وأنا مقدرتش أصارحهم بس إنتي بما إنك جيتي لهنا اغتنمي الفرصة واقعدي قدمي لجوء وعيشي حياتك.. أنا مش عاوز منك حاجة”.

وتابعت بما إن أوراقك متصلة لسه بأوراقك لازم فيه إجراءات ناخدها، علشان أخلص أوراقك، تم نقل الزوجة إلى المستشفى بعد أن أراد زوجها ممارسة العلاقة الحميمة مع أحد أصدقائه الذكور داخل منزله.

فقد أخذ الشاب السوري أحد أصدقائه إلى المنزل ومارسا الجنس سوياً أمامها، و أخبر زوجته أن الأمر يعتبر حرية شخصية، فأصيبت بذهول ونقلت الى المستشفى فوراً.

وأراد هنداوي التواصل مع الزوج لمساعدة الشابة، وتواصل معه وتأكد من رواية الزوج التي علم بها من والدة الفتاة نفسها.

وقد رفضت الفتاة السورية المكوث في ألمانيا وفضلت الرجوع إلى سوريا على الرغم من إمكانية البقاء وترتيب وضعها القانوني.

ولفت هنداوي إلى أنه أوصى الشابة السورية أن تواصل حياتها في ألمانيا، وتعهد لها بالتقديم على لجوئها وإنهاء جميع الترتيبات لها.

وتقدر الحكومة أن عدد سكان سوريا البالغ أكثر من 6 ملايين ، يشمل ما يقرب من 1.5 مليون لاجئ من سوريا في دول الجوار والعالم خصوصاً الأردن ولبنان وتركيا والعراق وألمانيا ومصر.

واليكم تفاصيل فيديو لاجئة سورية في ألمانيا تُصدَم بميول زوجها الجنسي وتقرر العودة إلى سوريا، والتي كشفت أنة جاء بصديقه لممارسة الجنس أمامها.