رينارد يُبرر استبعاده لـ المعيوف من المنتخب.. ويؤكد: نجم النصر يمتلك شخصية قيادية

كشف الفرنسي هيرفي رينارد، المدير الفني للمنتخب السعودي الأول لكرة القدم عن العديد من القضايا الهامة، والتي تتعلق باختياره لقوام الصقور الخضر والذي شهد استبعاد حارس الهلال، عبدالله المعيوف، رغم إعلان الأخير برغبته في العودة لتمثيل منتخب بلاده مجددًا.

وتمكن المنتخب السعودي من التأهل بنجاح إلى نهائيات كأس العالم “قطر 2022” للمرة السادسة في تاريخه، بعد أن تصدر جدول ترتيب المجموعة الثانية الآسيوية برصيد 23 نقطة بعد منافسة شرسة مع منتحب اليابان، الذي احتل المركز الثاني بـ 22 نقطة.

وصرح رينارد لبرنامج “شوت” المُذاع عبر شاشة قناة “SSC” السعودية الرياضية: “الوصول لكأس العالم ليس بالأمر السهل، والآن الأصعب بدأ بالفعل، فقد قمنا بمسيرة رائعة نحو التأهل للمونديال مع مجموعة رائعة من اللاعبين، ولدينا الكثير من التحديات ويجب أن نبدأ من الآن”.

وأضاف المدرب الفرنسي: “الأمر كان صعبا لنا في البدايات، وكان من الأفضل التعرف على اللاعبين بشكل أفضل، لكن في النهاية وصلنا لغايتنا، لابد من وجود لاعبين ذوي خبرة مع اللاعبين الشباب لتوليد لاعبين جيدين، وأنا أعمل على خلق هذا الجو دائمَا، واعتمد دائمًا على لاعبين الذين لديهم تجانس وقوة كبيرة حتى في الظروف الصعبة”.

رينارد يُبرر استبعاده لـ المعيوف

وتحدث رينارد عن عبدالله المعيوف بقوله: “هناك الكثير من اللاعبين من الممكن أن يتم الاستعانة بهم في المنتخب، وسبب وجودي في أغلب مباريات الدوري هو حق كل اللاعبين في الحصول على الفرصة بالرؤية من أرضية الملعب للحكم والتأكد من مستواه الفني والتكتيكي والبدني”.

وأضاف: “المعيوف أراد أن يعود للمنتخب بعد أن توقف لمدة عامين وفي هذه الفترة نجحنا في التأهل، لكن من الممكن أن نختاره، المعيوف لعب ضد اليمن وتوقف لمدة عامين ثم بعد بضعة أشهر أراد أن يعود مرة آخرى، ولكنه توقف لمدة عامين وهو لا ينسى هذا، وفي هذه الفترة كان الفريق كان قد نجح في التأهل”.

وأشار: “المعيوف جاء قبل مباراة أستراليا وطلب العودة للمنتخب، ولكن محمد اليامي كان معنا منذ البداية وكنت على ثقة به في مباراتنا مع أستراليا وقام بدوره على أكمل وجه، وبشكل جيد جدا في الثلاث سنوات الأخيرة”.

ووجه مدرب السعودية رسالة إلى المعيوف قائلاً: “لابد على المعيوف أن ينتظر وقتا ليلحق بنا في المستقبل لا مشكلة، فلا مشكلة لدينا في اختيار لاعبين جدد في تشكيلة المنتخب، و الأمر مفتوح للجميع”.

رينارد: عبدالإله العمري يمتلك شخصية قيادية

وواصل: “اللاعبين السعوديين موهوبين جدا، ولابد أن يتقدموا في تجهيز أنفسهم نفسيا وعمليا للمباريات، بداية من التدرب بشكل جيد قبل اللقاءات ويحاولوا الحفاظ على أنفسهم من الإصابة لكي يصلوا إلى النجومية والاحترافية”.

وكشف رينارد: “اللاعبين الأفارقة يتفوقون على الآسيوي في الجانب التكتيكي ولكن المنتخب السعودي يشبه كثيرا منتخبات شمال إفريقيا من ناحية المميزات التقنية، ولكن في إفريقيا الوسطى فهم أكثر قوة بدنية”.

وأتم بقوله: “جميع لاعبي المنتخب الأول السعودي، قادرين على الاحتراف الخارجي، جميعهم وبلا استثناءات يمتكلون الشخصية القيادية، وخاصة عبدالإله العمري مدافع النصر، من حيث إشعال حماس باقي زملائه داخل وخارج الملعب”.

زر الذهاب إلى الأعلى